عقوبة مخالفة منع التجول والبصق على الابواب

سُئل مارس 25 في تصنيف معلومة عامة بواسطة محمود خالد
السلام عليكم ورحمة الله

بعد انتشار وباء وفايروس الكورونا  اننا نحن السلطات، المعنية  يجب أن نؤكد على العديد من الأمور  المهمة والضرورية من أجل الحفاظ على أمن وسلامة الشعب في المملكة العربية السعودية ونحن السلطات المحلية نبلغكم بعدم مغادرة بيوتكم والبقاء بهل إلى أجل غير مسمى وعدم الخروج منها إلى للظروف الضرورية، جدا جدا والذي يخالف هذه القوانين سيواجه بعض التساؤلات القانونية ،القاسية التي قد تصل إلى السجن أو تصل إلى وضعه بالحجر الصحي

سبب القوانين القاسية

نظرا لأخر التطورات والأحداث التي حصلت في العالم، من ظاهرة تفشي فايروس (الكورونا) في جميع انحاء العالم ومؤخرا بدولة إيطاليا التي تساهلت مع هذا الفايروس ولم تعد انه فايروس، خطير بالأساس فانتشر الفايروس في  أوساطهم بشكل مخيف جدا، مما أدى الى عدم القدرة بالسيطرة، عليه وتزايد أعداد الموتى بشكل كبير جدا وتزايد عدد الاصابات يوما بعد أخر فكان يجب اتخاذ بعض الاجراءات الصعبة، للحفاظ على ارواح الناس ومنع لتفشي هذه المرض في دولتنا

بعض القوانين الصارمة

وقد أصدرت المملكة العربية السعودية وتحديدا الامن السعودي، العديد من القوانين الصارمة لمن يخالف القوانين فقد تم اصدار عقوبة بدفع مبلغ من المال ويقدر ب 10 ريال سعودي على من يتجول بالشارع دون الاخذ  بعين الاعتبار القوانين على محمل الجد  وذلك للحفاظ على الناس من العدوى التي تنتشر بشكل سريع عن طريق الجهاز التنفسي للإنسان، وايضا اذا قام نفس الشخص  بتكرار هذه الحادثة فيجب معاقبته، بالسجن لمدة تتراوح إلى 20 يوما وذلك لعدم المبالاة  للقوانين وعدم احترام الدولة والقانون وكان الامير، والعاهل السعودي الملك سلمان قد اصدر قوانين مؤخرا بفرض عدم التجول والبقاء في البيوت بشكل اجباري بداية من الساعة السابعة ،مساءا حتى الساعة السادسة صباحا في اليوم الأخر وقال اذا زاد انتشار الفايروس سيتم فرض منع التجول والبقاء ،في البيوت بشكل اجباري كل، اليوم إلى ان يتم حل هذه الأزمة بإذن الله المقابض

قال الحاكم القانوني والمستشار في احمد بن حمد، في اخر تصريح، له بان الأشخاص الذين يتعمدون ،الخروج من منازلهم سيتم معاقبتهم عقوبات قاسية أما الاشخاص الذين يخرجون، بشكل عفوي لأمور ضارة  سيتم معابتهم معاقبة  تعزيزية بسيطة واوضح في اخر تصريح له عن  بعض الحالات القليلة من الناس والشاذة ،الذين ز البصق على الأبواب في الأماكن العامة وعلى

عقوبة  البصق على ازرار، التحكم في المصاعد ويبصقون في المتاجر، وعلى القطع المعدنية من النقود تم اعتبارها جريمة قانونية كبيرة وفقا للمادة 36/2/أ وهي التي تعد من الجرائم، الارهابية وتمويلها وذلك لانهم يقومون، بنقل مرض بيولوجي خطير وبشكل واسع للكثير من السكان ،واوضح ان فعل مثل هذه الأمور قد يتم وضع صاحبه في السجن لمدة لا تقل عن 20 عاما وفي النهاية اننا نحث المواطنين، على البقاء في بيوتهم من أجل الحفظ على سلامتكم وعدم تعرضكم للمسائلات القانونية.
مرحبًا بك إلى موقع لاين للحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

عالمنا نت

اسئلة متعلقة

1 إجابة
...