ماهي قضية تركي الميزاني والامير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز

سُئل مارس 16 في تصنيف معلومة عامة بواسطة mohamed shaheeen

ماهي قضية تركي الميزاني والامير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، كشفت العديد من الصفحات الموثوقة عبر مواقع التواصل الاجتماعية عن قضية اعتقال الامير فيصل بن عبد الرحمن والشاعر تركي الميزاني ووضحت كذلك السبب الذي ادى لاعتقالهما، حيث احدثت هذه القضية ضجة واسعة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي والكثير اصبح يبحث عن السبب وراء ذلك وما هي القضية بالتفصيل، وهذا ما نسعى لان نوضحه لكم زوارنا ومتابعينا عبر لاين للحلول تابعو معنا لتتمكنوا من معرفة الحقيقة.

ماهي قضية تركي الميزاني والامير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز

افادت التفاصيل قضية تركي الميزاني والامير فيصل بن عبد الرحمن بتورطهم في قتل شيلوح الشلاح الشاعر السعودية، وحاولوا اخفاء الحقيقة ومعالم الجريمة التي احدثت الضجة الواسعة في كافة ارجاء المملكة العربية السعودية، أي تم سجن الشاعر تركي الميزاني والامير فيصل بن عبدالرحمن بسبب قتلهم الشاعر السعودي شيلوح الشلاح.

وكما وضحت الاجهزة الامنية السعودية تفاصيل عملية القتل ، اتصل الشاعر تركي الميزاني بالشاعر المتوفي شيلوح الشلاح قبل عيد الفطر وقال له (ان الامير فيصل بن عبدالرحمن بن عبد العزيز يريدك في قصره في الرياض) وبناء على هذا الامر توجه الشاعر الشلاحي ليلبي نداء الامير وذهب اليه ولكن قبل ان يذهب كان قد اخبر زوجته بان تركي الميزاني هو من اتصل به.

وقد وصل الشاعر الشلاحي القصر بعد صلاة العشاء وقبل الفجر حيث قامت زوجته بالاتصال عليه وظهر بان هاتفه مغلق، هذا ما احدث القلق لديها، وفي نفس الليلة كما كشفت المعلومات انه تم خنق الشلاحي وقتله وقام اخوياء الامير فيصل بالتجول بالسيارة دون ان يعلموا ماذا يفعلوا بالجثة وعند الفجر ذهبوا بالجثة لاحد مستشفيات الرياض وان الوفاة طبيعية.

وتشير المعلومات التي وضحتها الاجهزة الامنية ان المتورطون بالجريمة قد دفعوا للدكتور مبلغ من المال ليخفي الحقيقة وان يوضح سبب الوفاة سكتة قلبية وبالفعل وافق الدكتور على ذلك، وتم ابلاغ عائلة المرحوم بوفاة الشلاحي على اقر سكتة قلبية تعرض لها وفاة طبيعية وتم دفنه في الرياض، وبعد ذلك تم استقبال المعزين في منزل المتوفي.

وقد تواجد القتلة كل من الامير فيصل بن عبد الرحمن والشاعر تركي الميزاني في العزاء في اول يوم وكان ظاهر عليهم الخوف والارتباك، وفي اليوم الثاني من العزاء قبضت السلطات الحكومية في الدولة على الدكتور الذي قام بتزوير تقرير الوفاة اثناء محاولة الهروب في مطار الملك خالد، وتم التحقيق معه وتصديق اقواله، وفي اليوم نفسه تم القبض على الامير فيصل بن عبد الرحمن وتركي الميزاني والاخوياء المشاركين في الجريمة وتم تصوير كل ذلك في مقطع فيديو.

وفي اليوم الثالث من العزاء استدعت امن الدولة اخ المتوفي الشاعر الشلاحي وبلغته بان عمليه وفاة الشاعر ليست طبيعية بل جنائية وسيتم اخراج الجثة وتشريحها للتاكد، وتم انتشال الجثة واتضح بان عملية الوفاة بالفعل بسبب خنقة مات على اقرها، وبعد ذلك تم احالة الجميع للنيابة العامة وسوف يصدر بيان بالسجن لكل منهم من قبل النيابة العامة.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى موقع لاين للحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

المحيط

صوت الأخبار

اسئلة متعلقة

...